Vivre et mourir

بواسطة | 28 يوليو 2018 | شعر | 9 تعليقات

Entre une larme et un sourire

Et mes bras chauds où tu désires

Vivre et mourir

Viens, met le pied à bord

De mon navire, tout sourire

***

N’hésite pas à m’embrasser

Et fais moi oublier le monde de ton baiser

Le présent et le passé et l’absence

Qui bouchent nos et nous consument

***

Pose ta tête sur ma poitrine

Prenons le large sur les ailes de la belle brise

Fais de moi la Reine de ton Harem

Et dis-moi « je t’aime » de ta voix sublime

Tatoue ma peau de tes baisers

Et ma sensible féminité de tes caresses, parfume

***

Du port de ton amour

Efface de ton regard toutes mes blessures

Laisse ta main traverser de temps en temps

Le corps du temps et ses contours

***

Laissons-nous bercer par le clapotis des vagues

Chantons en chœur « je t’aime, je t’aime »

Et que notre voyage d’amour soit des soirées, sans larmes

***

Traversons un ciel après l’autre

Et sculptons nos sentiments, en étoiles

Même si on sera un poème maudit, rebelle et indocile

Maissa Mayssoun Boutiche, Algérie

الرجاء التصويت على الرابط التالي

.Maissa Mayssoun Boutiche Alger, Algérie

9 تعليقات

  1. مهند النابلسي

    سلام والمطلوب ترجمة الشعر فهذا موقع عربي وعلى الشاعرة المبجلة ان تحترم لغتنا العربية العظيمة…وسلام وتحية

    الرد
  2. Maissa Boutiche

    مساء النور بعطر الزهور استاذي مهند النابلسي وبعد،
    ليست قوية في الترجمة فهذا من اختصاصاستاذي االمحترم والفاضل ابراهيم يوسف، فهو مختص في هذا المجال . أما عن اللغة فاني اعشقها فلا ضير ولا ضرر اذا كتبت بالفرنسية فاني احاول ان اقول “J’écris en français pour dire que je ne suis pas française”
    “اني اكتب بالفرنسية لاقول انني لست فرنسية”
    فانت تعلم سيدي الفاضل ان لغتنا في الجزائر مزيج من العربية والفرنسية فالاستعمار ترك جذوره فينا ونحن من الجيل الفرنكوفوني. فلقد تجذرت فينا. اما عن الاجيال المستقبلية فهي معربة تماما.
    مودتي
    ميسون

    الرد
  3. Maissa Boutiche

    Trés cher ami et Gentleman Ibrahim Youssef,
    Heureuse de ta visite dans la ligue des poètes, ton vote et ton élan font ma gloire et m’honorent . Tu sais, je danse sur un seul pied de joie.
    Maissa Mayssoun
    Tendresse.

    الرد
  4. شوقي يوسف

    Chère Maysoun
    Tu danses sur une seule jambe?Eh bien c’est la plus belle jambe,non?heureux celui qui possède un vocabulaire comme le tien.En avant mon amie! Donne-nous le plus beau de toi-même.Tu es à deux pas pour passer au club des poètes.Mes sentiments les plus chaleureux.

    الرد
  5. إبراهيم يوسف

    مهند وميسون

    الترجمة ليست مهنتي يا صديقي

    لكنني سأنقل لك بالأمانة الممكنة
    القليل ما تقوله صديقتنا ميسون

    حينما تراودُ مشاعرَها.. دمعة وابتسامة..؟
    ولا أحسبُها تقلد (جبران) من وراء الإشارة
    لكنها تتوق إلى ذراعين
    وحضن دافىء في ليل الصقيع

    “وتلي بهذا المعنى.. قصيدة في القريب
    من توتولوجيا… أحمد شبيب دياب
    وعلى (ديابازون) وقيثارة.. ميسون”

    ثم تنادي حبيبها.. ميسون
    بحرارة المدنف المشتاق ليقبل إليها فيسعفها
    ويبقى بجوارها فلا يتركها ….. مدى الزمن

    وهكذا تتمنى من شِعْرِها هذه المرة
    فيما تتمناه من الحبيب..؟

    أن لا يتردد ويغمرها بدفء بين ذراعيه
    وهكذا ستنسى العالم من رحيق الشهد في شفتيه
    وتنسى الحاضر والماضي وكل قسوة الغياب الطويل

    وتتوسل من نصفها الآخر
    في شِعْرِها أيضا
    لو يدفن رأسه في صدرها
    لكي يتوه رشده عن كل الوجود

    وتمضي على إيقاع قصيدتها
    في منسوب عاطفي مجنون
    ولسانها لا يفتقر إلى الطلاقة
    لكنه مقيد ببعض الضوابط والحدود..!

    لتبقى ميسون في اعتقادي
    مخلوقة مرهفة وموهوبة
    وهي تعبر عن مشاعرها
    بهذه العفوية والرقة المتناهية

    ولو أنها لا تتمتع بجرأة بعض الشعراء
    ممن يبدون مشاعرهم
    على نحو فيه استفزاز عالي النبرة..!
    فلم تستخدم مثلا.. ما ينوب ويأتي
    أفصح في الدلالة عن لهفة “الصدور”

    لأنه خفر المرأة.. وحسب
    لا سيما ومن حولها يترصدها ولن يتحمل
    صدمة المرأة المتمردة.. وبعض ما تقول

    مهما يكن الأمر فلا ينبغي..؟
    يا صديقي… مهند
    وصديقتي الغالية ميسون..؟
    أن نكتب إلاَّ ما يقنعنا ويرضينا

    ثم قلْ كلمتك.. وامشِ
    ولو لم يرضِ البعض أو الكل
    فلا تحفل بما يقوله الآخرون

    وإن كنا في داوخلنا نتمنى ونرجو
    أن نحظى بتقبل الآخرين لما نقول
    ولو اتَّسم بالبساطة والجهالة والقصور..؟
    فما من فكر خال من الخلل
    ولا يصح النظر إلى السِّوى من كوكب آخر
    مهما اجتهد المنجِّم ومحَّص وبالغ في التنظير..؟

    ليبقى المطلق.. لله وحده
    دون سواه في الكون الواسع
    من الناس العاديين
    أو من سائر العباقرة الموهوبين.

    “يا رب…. لا تدعني أصب بالغرور إذا نجحت
    ولا تدعني أصب باليأس إذا أخفقت.. وعلمني
    دائما بأن الفشل هو التجربة التي تسبق النجاح.”

    هذ بعض ما يقوله رابندرانات…. طاغور
    نبيُّ الهند وسيد شعراء الكون المبدعين

    وأخيرا فإن ميسون يا مهند
    لا تحجب فرحها عن قلبي
    وهي ترقص على ساق واحدة حسبما تقول
    je danse sur un seul pied de joie
    ولو كنت من جهتي.. إلى جانبها..؟
    لدعوتُها إلى الرقص وكانت لتشكرني
    وتقبل الرقص معي على أنغام :
    حن الحديد على حالو وانت ما حنيت

    https://www.youtube.com/watch?v=XRdr4n86o9s

    فكلُّ ما في الداخل يا مهند

    “غنَّى.. وأزْهَرْ
    كلُّ شيءٍ صارَ أخْضَرْ
    شفتي خَوْخٌ وياقوتٌ مكَسَّرْ
    وبصدرى ضَحِكَتْ قُبَّةُ مَرْمَرْ
    و ينابيعٌ و شمسُ وصَنَوْبَرْ

    صارتِ المرآةُ
    لو تلمسُ نهدى..؟ تَتَخَدَّرْ
    والذي كانَ سَوِيَّاً..؟
    قبلَ عامينِ تَدَوَّرْ.. فتصوَّرْ”

    هذا تقريبا رديف ما تقوله ميسون

    الرد
  6. إيناس ثابت

    صديقتي العزيزة ميسون

     أنا أكثر من يعرف كيف يعجن صديقك
    ولكنني لن أدعه يأكل الخبز كله..!؟ 
    وهو يشير من طرف خفيِّ إلى “لوليتا” المراهقة التي ألهمت الشاعر قصيدته.

     وصديقك يا صديقتي نسي نفسه..!!؟وعفاها مما يرميكِ به..! 

    الرد
    • إبراهيم يوسف

      صديقتي ميسون

      “وكم علَّمته نظم القوافي
      فلما قال قافية.. هجاني”

      أنا أيضا أعرف صديقتنا جيدا
      كما تعرف حالها.. وأكثر
      وأؤكد لك أنها فتاة ذكيّة (وخبيثة)..!
      تجتهد في التفسير على هواها
      تلاحقُنا على الدَّعسة.. وتغار أيضا..!
      فلتقضي في حسدِها وفي غيظها

      ولئن لم تصدقي..؟ فسلي أحمد دياب
      هو خير من يعرفها “وَيُقَوْطِبْ” لها

      حينما رمتْ حجرا واحدا؟ أصابتنا
      ونالت من “عصفورين” برشقة واحدة

      وأما المراهَقة… ياميسون موضوع مقالة صديقتنا..؟
      فليست إلاّ القداسة بعينها.. لكنها تمضي إلى غايتها
      والكون كلُّه؛ لا يعَوَّض مشاعر هذه الحقبة الرائعة في حياة البشرية

      لا تهملي الاستماع إلى الرابط.. يا ميسون
      ففيه يتجمع كل الحب، وبعض وداعة ما انقضى من الزمن الجميل

      https://www.youtube.com/watch?v=EvHUkc2nX1U

      الرد
  7. Maissa Boutiche

    حبيبتي إيناس ثابت،
    الاستاذ ابراهيم مذواقا وكلامه عسلي وكل ما يقوله أويشير اليه له مدى بعيد وعلى قلبي مثل النسمة العليلة وعطر الورد.
    خفيف الظل والروح، سلاسة اطراءاته وتحليلاته للنصوص لا تناقش. اما اخلاقه واحترامه للجنس اللطيف فهذا من جمال روحه المفعمة بالشاعرية. صادق القول ولو كان جارحا، لا يرمي الورود من النافذة، هذا مايزيدني احتراما وفخرا بصداقته.
    لجمال روحك ايتها الصديقة الراقية باقة من الورد.
    المايسة ميسون.

    الرد
  8. إيناس ثابت

    صديقي إبراهيم يوسف

    أنت صديقي.. ومعلمي
    وبعض مودتي.. وحبي
    والنصوص التي لا تعقب عليها؟
    لا يخفقُ قلبُها.. ولا قلبي.

    الرد

إرسال تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أبلغني عبر البريد عند كتابة تعليقات جديدة.