إبراهيم يوسف

كاتب لبناني
الشجرة المثمرة

الشجرة المثمرة

الشجرة المثمرة إبراهيم يوسف – لبنان الأستاذة الصديقة شهربان معدي والدكتور الكريم رامي سمهوري تعقيباً على"كلّ هذا الحب"  ما سبق.. وما تلاعلى صفحات "السنابل" "صَفِّقْ بِشِدَّة لِمَنْ عَلَّمكقَسْوَةَ الرّأي؛ ثم "اصْفَعْهُ"بالتجرّد.. وقوَّةِ الرَّدْليِعْرِفَ... أنَّكَ...

من لا يتقنُ لغة أخرى؟

من لا يتقنُ لغة أخرى؟

من لا يتقنُ لغة أخرى؟ حكاية علي أسعد راشد كتبها للأطفال إبراهيم يوسف - لبنان قبلَ الطوفان؟ لم تكنِ القططُ مَخْلوقَة بعد، فلم تكنْ في عدادالحيواناتِ على ظهْرِ السفينة.. لكنْ حينَ انتشرتِالقوارضُ والفئران، وأخذتْ تلتهمُ مَخْزونَ الطّوْفِ من الزاد..؟ أوحى الرَّبُ لربان...

وَحْشَةُ العُمْرِ الطَّويلْ

وَحْشَةُ العُمْرِ الطَّويلْ

وَحْشَةُ العُمْرِ الطَّويلْإبراهيم يوسف - لبنان  "وانْتَبَهْنا؟ بَعْدَما زالَ الرَّحيقْ وأفَقْنا؟ ليْتَ أنّا لا نُفيقْ يَقْظَةٌ.. طاحَتْ بأحْلامِ الكَرَى وتَوَلّى الليلُ والليلُ صَديقْ وإذا النُّورُ نَذيرٌ طالِعٌ وإذا الفَجْرُ مُطِلٌ كالحَريْقْ وإذا الدُّنيا كما...

لا تَشْتُمْ إلهاً.. لا تَعْبُدُهُ

لا تَشْتُمْ إلهاً.. لا تَعْبُدُهُ

"لا تَشْتُمْ إلهاً.. لا تَعْبُدُهُ"إبراهيم يوسف – لبنان وُجِدَتْ هذه العبارة مكتوبة باللغة الآراميةعلى جدار معبدٍ في تدمر السوريةمنذ أكثر من ألفيّ عام على ميلاد المسيح وتدل على عمق الوعي الحضاري بما لا يقارن مع "بعض" ما يحدث اليوم  والآرامية هي لغة السيد المسيح نفسه...

تَغْريدَةٌ على هَوَا الشّاشاتْ

تَغْريدَةٌ على هَوَا الشّاشاتْ

تَغْريدَةٌ على هَوَا الشّاشاتْ إبراهيم يوسف – لبنان حبيب قلبيدكتورأحمد شبيب دياب ليّا وْليّا.. يا بْنَيّةيا  لَيْلى البَدَويّة  يا سَمْرا حرقْتِ قلبيرُدّي السَّلام عْليّأ كل مِن وَلِيْفو مَعووانا ولِيْفي راحْ يا ربّي رُدِّ الولْفْ ليّا عَهْدي...

تَبَلَّغْ؛ وَبَلِّغْ

تَبَلَّغْ؛ وَبَلِّغْ

سناء موسى إلى الدكتور- منير موسى من الجليل - في فلسطين ما عسايَ أقولُ لك ياسيّدي؟ "وبيني في الحُبِّ وبينكَ ما * لا يَقْدِرُ واشٍ يُفْسِدُهُ". لقد علَّمني أهلي من صغري أن لا أتجاهل الآخرين مهما كانت الدواعي. ولو اعتقدتُ بحق أنني أحسن منهم بما لا تصحُّ مقارنته! وقد...

نساءُ الله رسالة پانورامية

نساءُ الله رسالة پانورامية

نساءُ اللهرسالة پانورامية إبراهيم يوسف – لبنان إلى أخي... وصديقيد. أحمد شبيب دياب تعقيباً على العهر الأدبيوهوية الشاعر  لا تسلنا.. كيفَ يَغْنى الحبُّ فينا والرّجاءْ يا هوانا نحنُ أهلُ الحبِّنَسْمو بالوفاءْ أرضُنا ما بَخِلتْيوماًعلينا بالعَطاءْ...

لحظات رهيبة في سماء بيروت

لحظات رهيبة في سماء بيروت

لحظات رهيبةفي سماء بيروت إبراهيم يوسف – لبنان كل معلقات العرب والعالم لم تعد تساوي شيئا بعد وقوع الانفجار الرهيب، ولا تعادلنقطة دم واحدة نزفت من بيروت في المرفأ والأشرفية والجميزة وساحة ساسين ومار مخايل.. وعين المريسة وكورنيش المنارة  ولا تساوي...

والشاعرُ بالشاعرِ.. يُذكر؟

والشاعرُ بالشاعرِ.. يُذكر؟

من أحاديث شمس الجبلوجانب من سيرة السيد علي الحسيني مع جزيل الشكر وغاية الامتنانللدكتور أحمد شبيب ديابملك الخواطر واللماحة ودسامة الحديثيحلو له بدل الوضوء؟أن يَتَيَمَّمَ بغبار المعاركالتي خاض غمارها في مدى ما حفلت بها أيامه أشد تصميما وبهاء من "دون كي شوت"...