جمالُكِ 

ثورة زلزلتني

أطلقتْ روحي سديماً 

تتأججُ فوق أسّرةِ جمالكِ البتول 

تترجم من وحيه آيات 

أُرتلها برقصة 

أفك طلسمها برقصة 

على أنغامها

وطنطنة أوتارها

ودرداب طبلها

تُترجم ملامحك البريئة الغزلانية

رقصاتٌ يا مولاتي

أهديها قُرباناً تسجد أمام

عنادلِك السماوية

جمالك أُسطورة

إعصارٌ يهدُّ كياني

فصدّيهِ

بسِقاء مائكِ حتى الصُبابة

وإطعام شهدكِ حتى الخلْس

لأقصّ  أُسطورته

برقصة أشجع