قالت وغصة في الصّدرِ تخنقُها
سلوا عني فانا بنتُ الرجال
ولئن رحلوا إلى جوار ربّي
فإني رزقت بخمسة فرسان
ووردة جورية بهية الطلعة
عاطرة الشذا
أشد سحرا من  نجمة الشمال

وأنا أحيا ممشوقة مزهوة الحال
في دروب الصّمت والحرمان

قلبي على كفي وأنثايأدندن مع نسيم الحب
 بصوت خافت
على أوتار قيثارتي
 مجد الحب
 على مشارف الأطلال

ويئن جرحي
 ويكبت الخجل أعلى صرختي
وما  رسم الزمان على جسدي
 من العذاب بعد الغياب
 فدسست نفسي في جبة الحلاج
وزرعت بيدي عشقي زاهيا
كزهر الأقحوان

فيا قيسي
 لا تضرم نارك في خيمة عشقي
فأنتَ نجم الخيام
وإن أفل النجم من وراء الغيم
سيظهر الغد مشمسا
 وفي  الليل يصير النجم
متألقا على الدوام
وتحضن أزهار عشقي
 الروابي والتلال

فضلوعي من جسدي تاهت
وثملت في غابة عذراء
لأرشق الغزلان على مر الزمان

المايسة ميسون بوطيش، الجزائر