حُلُمْ

بواسطة | 15 نوفمبر 2020 | شعر | 6 تعليقات

حُلُمْ
إيناس ثابت 

عيناك تتلألأ
كبحيرة عميقة صافية
تشدني إليك
كما عصفورة تنسحرُ
تحت عين الشمس
لأراك تتألق في قلبي 
عيداً يضج بالأزهار

إلى معلمي إبراهيم يوسف
مع باقة ورد

في الحُلُمْ؟
تَقْرأ القَصِيْدَة بِتُقَى
الأنْبِيَاءْ
هَادِئاً كالطَّيْفْ.. عَذْبَاً
كالأُمَهَاتْ

عِنْدَمَا كُنْتُ طِفْلَةْ
رأيْتُكَ في نَوْمِيْ 
تَخْتَرِقُ خُيُوطَ الليْلْ
تَعْبُرُ حُقُوْلَ الكَوْنْ

تَأتِيْنِي 
مُتَرِبِّعاً على مَتْنِ غَيْمَة
تُقَبِّلُ جَبِيْنِي
تَتَكَوَّرُ غَافِيَاً فِيْ دَمْيْ
تَنْبُضُ مَلْحَمَةً مَجِيْدَة
عَلى شَفَتَيّ

في حُلْمِيَ الجَمَيْلْ
ابْتَسَمَتْ لِعَيْنَيْكْ أزَاهِيْرُ البَنَفْسَجْ
تُخَاطِبُ الرِّيْحْ
تَتَأرْجَحُ مَعَ الأثِيْرْ
تَكْشِفُ عَنْ عُذْرِيّتِهَا للبَرْق 
ومَاءِ الغَدِيْرْ

في الحُلُمْ تَشْرَبُ العَرُوْسْ
مِنْ جَدْوَلٍ رَقْرَاقْ
تَعْقدُ على خَصْرِهَا
زنّاراً من سَنابِلِ القَمْحْ
وَجْهُها كالقَمَرْ
يَقْطفُ من لَوْنِ الكَرَزْ
حُمْرَةَ الخَدّينْ

تَسْرقُ من طَيْفِ الغَزالْ
كُحْلاً لعَيْنَيْها.. كُرْمَى 
لعَيْنَيْكْ
وَعَلى شَعْرِهَا 
يَبْنِي السّنُونُو عُشّهُ الأوّلْ

في الحُلُمْ
غَابَاتُ حَوْرٍ تَتَمَايَلُ وَتَضْحَكْ
شَوَاطِىءُ الليْلْ
في العَتْمَةِ تَضْحَكْ
نَهْرٌ مِنْ رَحِيْقْ الرُّوْحِ
يَضْحَكْ

أسْرَارُ الخَلْقِ مِنْ جَدَائِلِ النُّوْرِ
عَلى تِيْجَانِ الزُّهُوْرِ
تَضْحَكْ
كُلُّ مَا في الكَوْنِ يُغَرِّدْ
وَيُغَنِّي.. ثُمّ يَضْحَكْ
وَيَضْحَكْ 

في الحُلُمْ
عَارِيَةٌ في المَاءِ تَسْبَحْ
تُدَاعِبُ بِقَدَمَيْهْا
لُؤْلُؤَةً في قَلْبِ مَحَارَة
خُلِقَتْ طِفْلَةٌ عَلى شِرَاعٍ
بِلا مَرْكَبْ

في الحُلُمْ
مَلائِكَةُ السَّمَاءِ تُغَنِّي
حُبَّهَا الأوَّلْ
فَرَاشَةُ ضَوْءٍ تَطِيْرُ 
مَعَ أنْوَارِ الشَّفَقْ

تَعْلو .. وَتعْلو حتّى تَغِيْبَ
عَنِ النَّظَرْ
تَعْتَلِي صَهْوَةَ نَجْمَةٍ
وَتَتَلاشَى 
تَغْيْبُ في عَهْدْهَا الأوَّلْ

في الحُلُمْ وَحْدِي
في حَقْلٍ من بَهْجَةٍ وَمَرْمَرْ
أغِيْبُ عن ذَاتِي
تَهْمسُ نَجْمَة في أذنِي

الحُلْمُ ذاتُه يَغْفُو
يَأْوِي مَعَ السِّرِّ في المُخْزَنْ 
صَهْ.. الحُلْمُ سِرٌّ دَفِيْنْ  
لا يُحْكَى 
ولا يُبَاحُ بِهِ.. في العَلَنْ

إيناس ثابت - اليمن

6 تعليقات

  1. محمود إدلبي - لبنان

    في كثير من الأحيان ندرك بأن بعض الكلمات جسر للعبور
    وهذه الكلمات تحمل المحبة والسلام الى القلوب
    والشواهد كثيرة في كلامك الجميل والراقي
    وكأني بريشتك فنان يريد أن يحتفل بجمال الحياة
    وحقا كان نشيد رائع
    تحياتي
    محمود إدلبي – لبنان

    الرد
    • إيناس ثابت

      الأستاذ محمود إدلبي

      شكرا من القلب لإطرائك الجميل
      وأخلاقك النبيلة..

      مودتي واحترامي.

      الرد
  2. Maissa Boutiche

    كلمات جميلة، مؤثرة ومعبرة عن المحبة والاحترام. يسلم النبض واليراع والاحساس بلون قوس قزح. احسنت وأجدت عزيزتي.
    قبلاتي.
    ميسون

    الرد
    • إيناس ثابت

      الأستاذة القديرة والصديقة المحبوبة ميسون..نقية كالمطر، بهية كالشمس.

      شكرا لك من أعماق القلب
      كوني بخير..
      كل السعادة لقلبك.

      الرد
  3. إبراهيم يوسف

    حبيبة قلبي إيناس

    تلك الومضات المضيئة والصور المتلاحقة الخلابة، صدّقيني؛ قطعت قلبي من شدة الدهشة. إنها بحق ترنيمة عذبة تستحق الترتيل بصوت رخيم كصوت الملائكة. أو لوحة زيتية رسمتها أناملك المُبْدِعَة، ولئن كانت لا ترقى إلى معلقة على “أستار الكعبة”؟

    إلاّ أن قلبي أضعف من أن يتحملها! أنت مخلوقة بالغة الرقة؛ وسرك الأخير؟ شراع ينقل عطرا لصبية كالأسطورة . لو عَبَرَتْ في خاطري أحلى الأماني؟ لتمنيت فحسب أن تهمسي لي بسرها.

    عيوني يا إيناس.. ست البيت التي تقوم تعجن في البدرية. وتدعو بالخير للناس كل الناس بلا تمييز.

    الرد
    • إيناس ثابت

      وأنا اقرأ ردك أصابني الخجل والارتباك ولم أعرف كيف أرد وماذا أقول؟
      نبلك وكرمك ولباقة أخلاقك تسعدني، ووجودك واهتمامك من أثمن الهدايا وربي..

      تبقى مكانتك وقيمتك كبيرة في وجداني وفكري، أنت معلمي..شمعتي المضيئة والنرجس الفواح.

      الرد

إرسال تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.