قراءات

الحبّ ونظرته في قصائد الشاعر فراس حج محمد

Avatar

أشواق مليباري

تعليقان

أضف تعليقا

  1. Avatar احمد الكيلاني

    اشواق عمر-
    للأسف- لا أعرف الشاعر ولا أشعاره، لكن قراءتك استطاعت أن تستفز شعوري ومحبتي للشعر، وتجذبني نحو المعرفة.
    ولا أقول سوى: أبدعتِ أبدعتِ بما قدمت من كلمات، تظهر صورة لمستقبل مشرق ينتظركِ بمشيئة الله تعالى.

  2. Avatar أشواق

    الزميل الشاعر أحمد الكيلاني
    ما كتبته بوح من مشاعر حب ملأت نفسي بعد أن لفحتني قصائد الشاعر فراس كنسمات الشتاء المنعشة على الشواطئ.
    ولو أني لا أكتب الشعر، فإني أستشعر، وأتذوقه، يستفزني عذبه، ويدفعني نحو الكتابة، فأحاكي جماله قدر الإمكان.
    شكراً لمرورك الكريم
    وننتظر نتائج الاستفزاز!

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أبلغني عبر البريد عند كتابة تعليقات جديدة.