مقالات

نساءُ الله رسالة پانورامية

إبراهيم يوسف

كاتب لبناني

تعليقان

أضف تعليقا

  1. إبراهيم يوسف إبراهيم يوسف

    حبيبب قلبي دكتور أحمد.

    إذا كان رب البيت بالطبل ضاربا
    فشيمة أهل البيت كلهم الرقص

    دهمتني الخيبة في عمر موسى، أمين عام جامعة الدول العربية سابقا، وأنا أشير إليه في رسالتي؟ ولم يكن قد انعقد بعد مجلس الجامعة العربية الأخير، أو تمّ التصويت على الخيبة الأخرى في قرار رفض إدانة التطبيع..!؟

    فلا تتعجب يا صديقي في المستقبل، أن يقترحوا قبول إسرائيل عضوا جديدا في الجامعة، ويلعنوا مظفر النواب كما لعنوه من قبل. ولا ينبغي أن يتعجب اللبنانيون، فيحترق المرفأ من جديد، ويتبدد رجاؤنا مرة تلو مرة.. في هذا البلد الفلتان.

  2. يسلم تمّك
    ويدوم علينا حبر قلمك
    والكيبورد خلّيها تكتك
    لولاها ولولا القلم كنا مع هوديك مش مع بعضنا
    يسلم تمّك

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أبلغني عبر البريد عند كتابة تعليقات جديدة.