مقالات

كاليدوسكوب بعد النملة؛ يستبيحُ سمعة الغراب

إبراهيم يوسف

كاتب لبناني

19 تعليق

أضف تعليقا

  1. إبراهيم يوسف إبراهيم يوسف

    خالص مودتي واحترامي وتقديري على العناية والاهتمام من: واحة الفكر، مجلة معارج، صوت العروبة، منبر العراق الحر، والفكر، وعموم المواقع الأخرى التي نشرت النص، ممن أكرموني – أكرمهم ربي – بالتواصل معي وإشعاري من خلال البريد، أو بالإشارة المقدَّرة من خلال باب التعليقات في السنابل، والشكر أيضا موصول بموقع السنابل، قراء وكتابا وأسرة تحرير. رمضان كريم.. كل عام وأنتم بخير.

  2. Avatar شهربان معدي

    “والإشارة إلى الرابط بين الذهب والغراب صحيحة، لأنه يهوى ويسرق ما يلمع ويميِّز المرأة من الرجل لأنها تتزين بالحلي، ويجمع في عشه مختلف القطع والقماش الملون. ويدفن طعامه تحت الثلوج فلا يضيّعه مهما طال الزمن.”
    وهكذا نصّك الباذخ، أستاذنا المخضرم، ابراهيم يوسف..
    جمعت فيه سيكلوجية الحيوان وسلوكياته، وركْزت على نقاط قوته قبل ضعفه..
    وبحجج قوية دامغة، وحرفية ذكية، وبإسلوب ابداعيّ عقلانيّ..؟ قلبت الطاولة
    في وجه لافونتين ووجه كل “العالم” لتُعيد للغراب كرامته المهدورة، كما أعدتها لزيز الحصاد المسكين، في نصّك السابق.
    لهذه الموضوعية والإنسيابية في النص..
    والبعد الإنساني العميق في تفسير سلوكيات هذه الحيوانات العاقلة، الذكية، رغم أنفنا..
    نرفع لك القبعات أستاذ ابراهيم..
    وإذ كان الغراب يجمع في عشه كل ما هو جميلٌ، متألق..
    ففي نصّك الأثير استاذي..
    جمعت كنوز سليمان..
    وأسرار الخلق..
    ولم تستثني البرغوث من مقالتك الطريفة..
    لتثبت للعالم أن الله قادر قدير..
    وأنه وضع “سر خلقه في أصغر خلقه”
    بوركت أستاذنا..
    وسلمت أناملك الخضراء..
    التي تصوّر لنا الحياة..
    بنظرة جديدة.

    1. إبراهيم يوسف إبراهيم يوسف

      الأستاذة شهربان
      الصديقة
      الكريمة المقدّرة

      هذا النبض الرائع النبيل على
      فكري ووجداني.. وودي
      يطالبني بإلحاح …؟
      أن أتوجه إليك بجزيل شكري

      عشتِ يا صديقتي، وعاش
      أهلوك وأصلك وفرعك
      عاشت دارك وديارك
      وإحساسك المتوهج الراقي

      لأنت والله صديقتي
      وسيدتي و”سدارة”
      أعتز بها وأرفع عاليا رأسي

      ولئن حالفني حظي
      “وحققت” بعض “النجاح”؟
      فأغلب الأسباب..؟
      لمن يحسن الاستماع كأفضالك
      رمضان كريم
      وكل عام وأنتم جميعا بخير

      أشعر بالقلق على مهند
      ابن الحلال الطّيب
      كتبت له مرارا ولم يجب
      ثم سألت صديقة مشتركة
      تقيم في الأردن
      ولم أتلق ردا على رسالتي

  3. Avatar ماريا

    طوبى لكَ يا صديقي.. البجعة
    المؤنسة التي ارتاحتْ بحضنك

    1. إبراهيم يوسف إبراهيم يوسف

      وصلني إشعار بالتعليق للتو
      وأؤكد للجميع
      بما لا يدع مجالا للشك
      أن أحدا غيري ليس معنيا به

      تعودت منها مثل هذا الكلام
      فلو راجع الجميع تاريخها
      بالتعليقات على نصوصي؟
      لتبين لهم بالتأكيد صحة ما أقوله

      كنت سأهمل الرد؟
      لكن ما وصلني حول التعليق
      حرضتني لأرد عليه بما ينبغي

      1. إبراهيم يوسف إبراهيم يوسف

        “والبجع الطيور المؤنسة، يطيب لها في طريق هجرتها أن تحيينا من فضاء بلادنا، تذكِّرني بالحنين إلى أول مراهِقة عانقتُها، وشعرتُ بنبض ثدييها الطفلين يتردّدان على صدري، وأنفاسها تلهب عمق كياني؛ كتلة متوهجة من مشاعر الكون الأبديّة.

        معها بدأتْ سعادتي وأفلت طيوري تطوي مسافات هائلة من أطراف الدنيا. نطلق عليها نيران مدافعنا وبنادقنا الحربية؛ ردا على التحية، إذ تمرُّ فوق أم الشرائع بيروت، أرقى العواصم وحواضر المدن العربية”.

        افترى علي أحدهم إفكاً وباطلا وبهتانا، واتهمني بالتعالى! وأنا في الحقيقة أشد “وداعة وتواضعا” ولينا من نعجة السيد المسيح. لأنني لا أملك حقا ما أتعالى به على الآخرين! وأجبته وأنا مشفق عليه من نفسه الأمّارة.

        بل أنت يا صديقي من لا يعرف قيمة نفسه؟ فمن عرف نفسه فقد عرف قيمته، ومن عرف قيمته فقد أحسن لياقته معي.

        الله يسامحك يا “صديقتي”. لا أريدك أن تقضي غيرة وحسرة وحسدا. هذا كله بسبب غيظ لا أعرف سببه!؟ أميرة مثلك لا يليق بها أن تقول ما قالته. وربما تعرفين أنني أملك من قدرة على الرد بما يجرح ويدمي.

    2. Avatar هاله

      أنتَ يا صديقي لست قصة من ألف ليلة
      بل أنت ألف قصة في ليلة واحدة
      وأعترف !

      .وأنت ِ؟
      أين صوتك ِ..لا أسمع لك همساً …لم تصمتين يا امرأة ..؟
      خائفة ..؟
      أم لا يحق لك رسم المشاعر
      واختراق ذكورية هذا الرجل ..؟
      وهل الجرأة في الكتابة والتحذير حكر عليه فقط ..؟

      1. إبراهيم يوسف إبراهيم يوسف

        مين دلّك بالهوى ع بيتنا؟
        مر النوى
        وكاس.. العذاب اسقيتنا
        وما ربحنا بعشرتك غير الألم
        حبيتنا وياريت ما حبيتنا
        https://www.youtube.com/watch?v=CXcfu752fzo

        السيدة الكريمة هالة
        العار يا سيدتي …؟ أن يتجرأ الرجل على المرأة
        لكن العيب أن تسكت المرأة على الإهانة.. هالة؟
        من الأسماء الجميلة التي أحبها وأحترم حامليها

  4. Avatar عاشقة الأدب

    محبوب الكل إبراهيم

    اتخذت الكتب المقدسة من الحيوانات رموزا دينية ولعبت أدوار البطولة في حكايات وقصص الأطفال
    والذئب المسكين اتهمته أخوة يوسف ظلما وزورا فلم يعاتبنا أو يشتكي الظلم الذي ألحقه الإنسان به، وقيل أن غرابا أسقط التفاحة على رأس نيوتن فاكتشف الجاذبية.

    تفضل الغراب على نيوتن وعلينا..وتفضلت الحيوانات بإلهامك هذا النص البديع الذي أمتعنا وأبهرنا..وأثار غيرة البعض
    أصفق لك بحرارة..

    1. إبراهيم يوسف إبراهيم يوسف

      عاشقة الأدب

      ليتكِ اكتفيتِ بالعشق وحده يا سيّدتي، أمّا وأنتِ مصرّة على الأدب أيضا؟ فدعيني أصحح لك بعض المغالطات. لم يكن الذئب يوما مسكينا يستحق الرأفة. ربما كان يستحق الإعجاب بسطوته على الإنسان أو حيوان من جنسه، وأن يتسلط على الأضعف. هذه طبائع المخلوقات أو إرادة الله في خلقه.

      وهكذا فلم يكن ليرحم النعجة أو الأرنب. أما الغراب؟ وأعني “غراب لا فونتين” الأهبل، فقد أسقط الجبنة من فمه لتقع في فم الثعلب..! والغراب في الحقيقة أذكى من الثعلب كما تقدّم.

      وتفاحة المعصية يا سيدتي، لم تتوسلتها حواء لتغري بها آدم؟ إلاّ حينما اكتشفت رخاوته، فتعرّت أمامه وحرضته أن يقضم التفاحة. وهكذا تركت فردوسها لتسقط معه إلى كوكب الرغبة والغواية. وتفاحة نيوتن المُلْهِمَة إنما سقطت عن الشجرة؟ بفعل الريح والحركة والجاذبية حينما نضجت.

      أما “إنّ” بالكسرة فتستخدم في بداية الكلام كقول جرير: “إنّ” العُيُونَ التي في طَرْفِها حَوَرٌ *** قتلننا ثمَّ لمْ يحيينَ قتلانا. وبعد فعل القول نحو: يَقُولُ النَّاسُ “إنَّكَ” خِنْتَ عَهْدِي*** وَلَمْ تَحْفَظْ هَوَايَ وَلَمْ تَصُنّي. وهناك مواضع أخرى كثيرة تستخدم إن ليس ما يستدعي الإشارة لها. ومنها كما في الفقرة السابقة؟ وتفاحة نيوتن المُلْهِمَة “إنما” سقطت عن الشجرة حينما نضجت.

      1. Avatar عاشقة الأدب

        ألا يكفيه ظلم أخوة يوسف له
        لنظلمه اليوم بحجب حسناته ومميزاته
        التي وهبها الله له ليميزه بها عن سائر الخلق؟

        وهل تعرف ياصديقي أن الذئب من أكثر المخلوقات برا ووفاء بوالديه في شيخوختهما ومن أشدهما حبًا ووفاء لزوجه؟ وبعض البشر تفتقد خصال البر لأهلها والوفاء فيما بينها.
        أما عن سطوته على غيره من الحيوان
        فهناك من البشر من له أنيابًا أكثر وحشية ودموية منه.

        وقصة غراب نيوتن معلومة قرأتها في أحد الكتب المختصة في قصص الحيوانات.

        وقبل الأخير كل الشكر لعينيك تصوب أخطائي..مع ياسمينة حب وامتنان.

  5. Avatar إيناس ثابت

    فتشتُ عن معنى كاليدوسكوب ووجدت ترجمته “مِشكال”. وعرفت أنه كان موجودا عند اليونان القدماء، وتم تطويره منذ قرنين، إثر تجارب أجريت لاستقطاب الضوء، ليتحول إلى متعة للعين.

    يعتمد المبدأ على انعكاس اللون، وأشكال تتجلى على مرايا متقابلة داخل أنبوبة، تتبدل فيها الأشكال الهندسية البديعة. كلما أدَرتَ الأنبوبة بين يديك، رأيت شكلا مختلفا عما رأيته من قبل.

    لعل الإشارة إلى العنوان؟ تختصر معنى تعدد الصور المستخدمة في النص، وما يتصل بالثعلب والغراب وسائر مزايا الحيوان والطير، لتحيط الموضوع بأوسع الصور. هذا فيما يتناول العنوان.

    وأما مضمون النص عموما؟ فهو متعدد الجوانب كحال المشكال، من مزايا الحيوانات إلى الحشرات وطبائع المخلوقات، ويعرّج ببراعة على الفن والسياسة واللغة والعلم… كل بمقدار.

    فيض من الإحساس بالوداعة غمرني وأنا أطالع النص، لا يجوز أن يختنق في داخلي، وقد شممت عطر كلامك فخدرني، واحتسيت معاني أفكارك فسحرتني وأربكْتَني، وأنت تكرمني وتضعني في مقام لست جديرة به. أنت أستاذي ومعلمي ومهما قلت عنك؟ أبقى عاجزة أن أسدد بعض ما لك عندي.

    1. إبراهيم يوسف إبراهيم يوسف

      الجميلة إيناس

      أنت مخلوقة رقيقة ولطيفة، وذكية
      وتستحق الاهتمام وعناية أفضل
      رمضان كريم وكل عام وأنتم بخير

  6. يسعد كلّ أوقاتك، يا صديقي،
    كم أسعدتني بهذا الكاليدو سكوب العجيب.
    أخرجتَني، من حَجْري، ومن حُجرتي، إلى عالمٍ رحبٍ يضجُّ بالحياة.
    تنقّلتُ معك بين الكتب القديمة والأساطير والقصص والآيات وأجمل الحكايات
    أدخلتَ رأسي في صندوق الفرجة
    وفرّجت عن نفسي من عناء غربة الغربة
    وأحد المحبسين
    لن أتكلّم أكثر
    فهذا الفجر يهجم بحرّاسه،
    ويحرمنا من اليل الجميل الذي لا نريد له أن ينجلي
    ليلك الذي أشعلتَ أنواره
    بثقافةِ وعلمٍ وحكمةٍ
    وكلمةٍ أديبة
    تستحق رفع القبّعات وأطيب التحيات.

    1. إبراهيم يوسف إبراهيم يوسف

      أخي دكتورأحمد

      يسعد صباحك.. والمسا

      https://www.youtube.com/watch?v=YoYjCOc-rGU

      ميجانا.. يا ميجانا؛ وفي العراق مَيْحَانَة
      كلِّ العيون عيون وانتو… ريف عيوننا

      ديغول خبِّر دولتك..؟ باريز مربط خيلنا

      سمعتُ مرة؛ وكنت أتابع دورةً آلوِيَّةً في تولوز
      شلعوطا فرنسيا قاصرا يشتم ديغول ويتهمه
      بضياع رشده والخرف.. وآن له أن يرحل
      وتولوز نسيت أين تكون على الخريطة الفرنسية

      في زمن الوباء والحجر المنزلي البغيض
      والتقتير في المصروف، بعدما تدهورت
      قيمة الليرة ووصلت إلى القاع
      لم نعترض على رمزية (ديغول) كان اعتراضنا على عون
      وحسان دياب، وقبله على سعد الحريري… وآله أجمعين

      فتَراجع مدخولنا بحدة وبلغ مئتي دولار في الشهر
      لا تكفي الكهربا واشتراك المولد والهاتف والنت
      ومياه الشرب والخدمة أيضا، فما بالك برخاء العيش؟
      وخدمات بديهية! عجزت دولتنا العظيمة عن تأمينها

      وما زلنا نراهن على الإصلاح
      وصحوة “الضمائر”
      أو عدالةٍ تنتزع ولو بالقوة
      لا أحسبها ستأتي على دورنا

      دبرها ومالا دبارة *** ناس بتمشي لقدام
      وناس بترجع لورى* وهَوِّرْ يا بو الهوَّارة

      فاكتفيت بشتائم أطلقتها، وفششّت خلقي
      في قشرة البصل، التي لم تنفع ولم تجدِ

      وما أطلقته من اللعاب في وجه المصرف..؟
      لم يشعروا به وقالوا هاي: الدِّني عم تشتي

      الأوطان العظيمة..؟ تستحق رجالا
      عظاما بحجم شارل ديغول… مات
      على كرسي من القش في المطبخ

      وأوصى أن يقتصر تشييعه
      على أبناء ضيعته وأن يدفن في مقبرة
      عادية لا في الپانتيون…. ولا الإنڤاليد

      لكن السلطة الفرنسية خالفت
      وصيته وأقامت له جنازا
      في كاتدرائية نوتر دام
      شارك فيه معظم كبار العالم

      أما صعاليك الرجال فيدمرون الأوطان
      وفي هذا المقام؟ شطبت كلاما “خطيرا”
      ليتني لم أكن جبانا..؟ فأقوله ملء فمي

      أما سَفرتكم ؟ فلا ينبغي أن يضيعها الوباء
      “فاستمتعوا” بالسفرة جيدا يا صديقي
      وأصل المتعة؟ في الخردل من ديجون،
      والكاممبير وأصناف الجبنة من “پو”
      على سُفرة المكتب التاني إيام المغفور
      له فؤاد شهاب يرحم بيك.. ويرحم ترابو

      أما جبنة الكمون..؟ فتغيظون بها د. شوقي
      والخردل مع الخل يلسع الأنف فمن ديجون
      وأما حلال رمضان..؟
      فمن بوردو أو التوسكانا أو أقبية كسارة
      وللمرة ما قبل الأخيرة هوِّر يا بو الهوارة

      محرَّمتان قلبت الدنيا رأسا على عقب إياك
      والخمرة ولا تشتهِ المرأة! فلا تدخل النار!

      وجهنم عرف حسن حمادة كيف يستغلها؟
      للإفادة من طاقة نيرانها
      فيبني منها حضاره….. وهور يا بو الهواره

      وتبقى إطلالتك البهية هذا الصباح
      تحمل إلى قلبي التفاؤل والرجاء
      بأن الدنيا لم تزل بخير
      ولم تزل تغري بالعيش مع مساوئها

      وحق النبي ساما.. وقبته العالية
      ومكانته المشرقة تنير عتمة قلبي
      وسنديان السلوقي وضهر المغارة
      ورزق الله على الهوارة

      غيابك موحش يترك غصة في قلبي
      والعمر بسرعة الريح يجري
      وسهرات لا ضمانة لها أن تأتي

      لكنني لن أكتفي بهذا الرد الناقص
      فانتظر مني في القريب ما أنشره
      ونتحدث به أمام الناس
      مفروشا على البساط.. الأحمدي

      من جانبي…؟ يمرّ وقتي رتيبا مضجرا
      أمام الحاسوب أحيانا
      وأحيانا أساعد في المطبخ “أم عيالي”

      التي تلقت منذ سنتين أوركيديه بيضاء
      في عيد الأم من صديقة عزيزة علينا

      فداومتُ على العناية بها طيلة الوقت
      كرمال سمر.. الصديقة الرائعة
      وزوجتي أم عيالي عكازي في آخرتي

      فأزهرت في زمنَ كورونا للموسم الثالث
      ثلاثون زهرة بيضاء… بدقةٍ ما أحصيتُه

      وزرعتُ كثيرا من الريحان.. أو الحبق
      وقد احتفظت لكم بكفايتكم من البزور المؤصلة

      نتحدث بالتفصيل عن استخدام الحبق
      في النص الآتي بعون الله
      حيث أشرحُ للست أم عامر
      كيف تعدّ لكم طبقا من المعكرونة بالحبق
      على الطريقة الإيطالية
      وجبة كاملة معتبرة في رمضان؛ بتشهي

      نرجو لكم إقامة آمنة ومريحة وعودة
      سالمة إلى الديار.. وكل عام وأنتم بخير

  7. Avatar ماريا

    أنا أيضا دفعني فضولي لأفهم ما يكون كاليدوسكوب؟
    ووجدته مرجا من الزهور، متنوع الأشكال والألوان
    يشبه فساتين النساء، وسراويلهن الملونة المبتكرة

    ما ألهب خيال الأستاذ فراس حج وهو يصف الأسود الحزين والأحمر الخمري، والزهري، المطرزة حواشيه بالأزرق
    فالنّيلي المنمنمة أطرافه بلون الشمع، وطعم اللوز والسكر

    جنة من الرغبات ومن بهجة الأشكال والألوان
    أضف إلى هذه المشاهد؟ الإباحة وفاحشة
    ما جرى في غرفة النوم وصديقته تتجسس عليه

    1. إبراهيم يوسف إبراهيم يوسف

      لا أجد نفسي مطالَبا بالرد، ولم أكن في الحقيقة أتوقع هذه التعليقات المختلفة، التي تناولت الموضوع من مختلف الجهات، والتي أشعرتني بالغبطة.. ويكفي.

    2. Avatar دينا تلحمي

      وبين سحر الجرأة وشرف الكلمة يسكن تيه المرأة في الكتابة .. !

      الجرأة في الكتابة فن خطير خصوصاً إذا سقطت عن حروف الكاتب رائحة الأدب, فتصبح الرسالة العطرة مغامرة خطرة ..إلا أن الأستاذ فراس كاتب فلسطيني مبدع وناقد متمرس ومتميز ،أراد إيصال رسالة عميقة لكل من الرجل والمرأة ، رسالة مستترة يبحث عنها القاريء ويفهمها وفق هواه وثقافته بين ثنيات وحروف هذا السرد البديع .!

      1. إبراهيم يوسف إبراهيم يوسف

        الصديقة الكريمة دينا

        من جانبي لم أعترض على ما قاله أو ما قلتِه يا صديقتي، فلم أعلق أو أبدِ تحفظا يخدش أو يسيء، والأستاذ فراس لا يبدو أنه معني بالرد أوالتعليق وهو أدرى “بمصلحته”. أما أن يكون كاتبا فلسطينيا مبدعا وناقدا متمرسا؟ فهذا ما آمنت به مذ تعرفت إليه. خالص مودتي وتقديري.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أبلغني عبر البريد عند كتابة تعليقات جديدة.