قراءات

عقيدة الثائر في رواية “فدائي عتيق”

إسراء عبوشي

إسراء عبوشي / كاتبة وشاعرة / فلسطين

6 تعليقات

أضف تعليقا

  1. إبراهيم يوسف إبراهيم يوسف

    لعل أفضل ما تكتبه إسراء؟ حينما تتحدث عما يقوله الغير وتُمَحّصُ في أفكارهم.

    بضعة أيام وأنشر نصا جديدا عنوانه: “القمر يطل على نافذة إسراء”. لم أطلعك على مضمونه فلا يفقد معناه في قلبك وعينيك.

  2. روعة مختصرة شيقة وأكيد فلا دار نشر ستغامر بطباعة هذا الكتاب على نفقتها في خضم السيل الجارف للروايات من منطلق “لكل مواطن يفك الحرف رواية ولكل ناقد مكيود نكاية”…وانتهى التعليق وطاب يومكم وخاصة أنه يوم عيد ميلادي!

  3. Avatar إيناس ثابت

    اسراء كالنحلة..تخرج في رحلة،
    تتجول بين الأزهار،وتفتش عن الرحيق،
    لتنتج لنا العسل.

  4. إسراء عبوشي إسراء عبوشي

    يسعدني اعجابك بما اكتب استاذ إبراهيم

    احب شعور التماهي في قلم الآخر

    شرف لي ان تخصص لي مساحة من كلماتك وتفكر بنص خاص لي

    بالانتظار مع حالص الود

  5. إسراء عبوشي إسراء عبوشي

    كل عام وانت بالف خير وصحة وسعادة استاذ مهند النابلسي

    فرصة لي لاقدم لك التهاني واتمنى لك خالص الامنيات في يوم ميلادك

    ملاحظة هامة استاذ مهند ، لم يدعم رحلة الفدائي أحد حتى ان بعض المواقع الادبية اعتذرت عن نشر هذا المقال لتعارضه مع سياسة النشر لديهم

    اما عبارة ( لكل ناقد مكيود نكاية) فهي من بليغ الكلام وهي تمثل فئة كبيرة من النقاد

    كل الاحترام والتقدير لك ولردك الثري

  6. إسراء عبوشي إسراء عبوشي

    كم انت جميلة استاذة “إيناس ثابت ”

    مؤكد من يرافقكم سيتعلم من ارواحكم الجميلة صنعة القلم والابداع

    خالص مودتى لكـِ

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أبلغني عبر البريد عند كتابة تعليقات جديدة.