شعر

زُنَاةَ الْلَيلْ

أحمد شبيب دياب

ahchebib@gmail.com أستاذ رياضيات في الجامعة اللبنانية، (متقاعد). باحث في تاريخ الرياضيات العربية: _ الجبر _ والحساب _ والأوفاق.

3 تعليقات

أضف تعليقا

  1. Avatar إيناس ثابت

    الدكتور الرائع أحمد دياب

    أنت صوت الثوار
    وأنت الشعر والشعور معا

    حضورك صديقنا الغالي
    مميز ومحبب لنا
    ما أسعدنا وأجملنا بك!

  2. الأديبة إيناس ثابت الغالية
    الروعة في حروفك وفي شذا كلماتك وفي قلبك الذي ينبص بالمحبة.
    في هذه الأيام أقتل كلّ يوم!
    يخترقني الرصاص ولا تستقر الطلقات إلّا في قلبي.
    يقول المصريون في أعراسهم “ربّنا يتمم بخير”
    وأقول في عرس ثورة 17 أوكتوبر2019 في لبنان “ربنا يتمم بخير”
    بين الفرحة والدمعة تنعدم المسافة
    كم أنا سعيد بكم أصدقائي وأحبّتي في السنابل
    خاصة الصديق الغالي ابراهيم يوسف الذي أشتاق لتعليقاته ومقالاته ولفتاته.
    الغالية إيناس
    دائمة التألّق كنجمة الصبح
    حماكِ الله

  3. إبراهيم يوسف إبراهيم يوسف

    د. أحمد شبيب دياب

    “أسقنيها بأبي أنت وأمي
    لا لتجلو الهم عني .. أنت همي”

    هكذا اخترت لقصيدتك أربع تحيات
    لتجلو بعض الهم عنك…. وعني

    أولاها من أدونيس يقفز
    من كون إلى كون يتحدث بحسرة
    تنطلق من من أعمق آهة في القلب
    وتتناول غصة المشردين جيلا بعد جيل

    في أول العام الجديد
    قالت لنا آهاتنا.. قالت لنا
    شدوا الرحال إلى بعيد
    أو فاسكنوا خيم الجليد
    فبلادكم..؟ ليست هنا

    نحن الذين على الدّخيل تمرّدوا
    فتهدّموا وتشرّدوا
    أكل الفراغ نداءنا
    ومشى الأمام وراءنا
    أيّامُنا جمدت على أشلائنا
    وتقلّصت كدمائنا
    صارت تعيشُ على الثواني
    صارت تدور بلا زمانِ

    والتحية الثانية من محمود درويش
    حينما يطول انتظاره
    وتغدو الأماني عصية على الأحلام

    نوح..!؟
    هبني غصن زيتون
    ووالدتي.. حمامة..!
    إنّا صنعنا جنة
    كانت نهايتها صناديق القمامة
    نوح..؟ لا ترحل بنا..!
    الموت في أرضي.. سلامة

    وأما التحية الثالثة فتحملها لك فيروز
    صاحبة الروح التي تضج بأحلام البشر

    مغرور قلبي كيف بدي فهمو
    إنو الهوى بيعزبو.. وبيندمو
    لا كان يتعلم من ليالي البكي
    ولا كانت جروحو القديمي تعلمو

    وما التحية الرابعة والأخيرة
    إلا من أبي نواس… الحسن بن هانىء
    يتجاوز
    من سبقه ولحقه مرورا بالخيام نفسه

    حامل الهوى تعب.. يستخفه الطرب
    إن بكى يحق له … ليس ما به لعب

    وحامل الهوى تعب؟ اخترته عنوانا لنص قديم
    نال نصيبا عاليا من القراءة والتعليق وكنت
    قد كتبته ردا على تعقيب مستفز
    وردني من سيدة وصديقة مقدَّرة من الحجاز

    هي بعض الدواعي المفروضة
    يا صديقي وحبة قلبي
    التي أبعدتني عن أهلي وأحبابي

    https://www.youtube.com/watch?v=CSZXzuZec48

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أبلغني عبر البريد عند كتابة تعليقات جديدة.