مقالات

رسالة

Avatar

Dr. Chawki Youssef

17 تعليق

أضف تعليقا

  1. إبراهيم يوسف إبراهيم يوسف

    “أيْنَ مِنْ عَيْنِي حَبِيْبٌ سَاحِرٌ
    فِيْهِ عِزٌ وَجَلالٌ وَحَيَاءْ
    وَاثِقُ الخُطْوَةِ يَمْشِي مَلكاً
    ظَالِمُ الحُسْنِ شَهِيُّ الكِبْرِيَاءْ
    عَبِقُ السِّحْرِ كَأنْفَاسِ الرُّبَى
    سَاهِمُ الطَّرْفِ كَأحْلامِ المَسَاءْ”

    صَلِّ عالنَّبي ما أبْرعكَ وأحلى ما تقول…!
    صدقني.. أدْهَشْتَني للغاية..!!
    ما هذي التمائم المختارة بعناية يا حكيم!؟

    ليتك أوكلتَ إليه.. فحسب
    تقليم أظافر الورد، أو حفيدته!؟
    وتركتَ للزيتون
    قدسيّة البركة..؟
    وهو يرشح زيتا طاهرا
    من كف السيدة العذراء

    أما العاقل بين البشر؟
    فوبالٌ علينا وعليهِ..!
    كما في قول المتنبي:
    ذو العقلِ يشقى في النعيمِ بعقلهِ
    حينما يكون وحده العاشق الوحيد
    وتلقى تبعات الهوى على كتفيهِ

    وإذا كان الله
    قد أوحى لموسى بالعصا
    فمن الذي أوحى بعصاك..؟

    بالطالع والنازل..؟
    لعنةُ الشيطانِ.. من الحسنات

    خالص محبتي وإعجابي واعتزازي
    برونق ما تقول ولو على (علاَّتِه)

  2. Avatar إيناس ثابت

    نغمة جذابة
    تغرينا لسماع المزيد..

    تصفيقي الحار د. شوقي

    1. الشكر للسيده ايناس تابت

  3. Avatar ماريا

    بسم الله.. وما شاء الله يا صديقي النطاسيّ الطبيب. في هذا واللهِ لا يساويك ربع بلاد العرب ولا العالم!؟ فقد بلغَنا بالإسناد والتواتر المنظّم عن أحمد بن يحيى بن سهل قال: لمّا أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بحفر الخندق، عرضت لنا صخرة ونحن نجدُّ في العمل. صخرة هائلة شديدة لا تنال منها المعاول، فاشتكينا ذلك إلى النبي صلى الله عليه وسلم.

    فلما رآها ألقى بثوبه على الصخرة – كمن ألقى على قريبه عباءته الفضفاضة – وأخذ المعول فقال: بسم الله، ثم ضرب الصخرة ضربة حطّمتْ ثلثها، وقال: الله أكبر أعْطيتُ مفاتيح الشام، والله إني لأبصرُ قصورها الحمر الساعة. ثم ضرب ثانية فقلع ثلثها الآخر، وقال: الله أكبر أعطيت مفاتيح فارس، وإني والله لأبصر مدائنها، ثم ضرب الثالثة والأخيرة فقال: بسم الله فاقتلع بقية الحجر، وقال: الله أكبر أعطيت مفاتيح اليمن، والله إني لأبصر من مكاني هنا أبواب صنعاء.

    ترفق بنفسك قليلا وترفق بنا يا صاحبي!؟ فلو تجاوزتَ بلاد العرب والعالم ؟ لأمعنت في الضياع والتيه… كل المودة.

    1. السيده المحترمه ماريا…
      تحية طيبه وبعد
      1-بلغني،ولن اذكر مصادري،انك”نطاسيه”عراقيه وعلى قدر من الجمال وانا بالعموم احترم المراه لا فرق عندي ان كانت طبيبه او مدبرة منزل.
      2-اطلقت علي لقب نطاسي ظلما. لست مبرزا في المجال الطبي.المعروف لغة ان النطاسي هو الماهر في الشيئ لشدة التدقيق فيه.
      3-اوردت حديثا لنبي العرب خارج السياق. اذا كان المقصود من الروايه الانتصار للاسلام فهذا امر لا يعنيني مطلقا كوني اعيش خارج دائرة الاديان.اما كان المقصود هو “التنمير” على “المبالغه” في مخاطبة صديقي وقريبي المهندس عادل الحاج حسن فانت بعيده من المرمى. رسالتي لا تحمل غلوا حسيا وهي تتوجه إليه بالاحترام.
      4-اعتقد ان ما اثار حفيظتك هو قولي: ” وهل يساويك في هذا ربع بلاد العرب؟”. هل تعلمين ان95% من الشعوب العربيه لا تقرأ اقله كتابا واحدا في السنه؟ ربما كان يتوجب ان اقول ثلاثة ارباع العرب! حرصا على كرامات الناس لم اذهب ابعد من ذلك.
      5-لن يلحق بي الاذى ان تجاوزت بلاد العرب ولن أضيع او اتوه فهناك بعيدا من اسوار السجن العربي حرية فكرية تغري للفوز بها.
      6-رفقا بي وبنفسك تعالي الى مخاطبة جميله فيها الكياسة والحس الادبي الرفيع احتراما لموقع السنابل وللقراء.
      تحياتي العطره لك وسلامي لاهل بلاد ما بين النهرين.

      1. Avatar ماريا

        د.شوقي

        لعلّ من بلّغكَ يا دكتور خدعك أو هو يجهلني؟ فلست طبيبة ولا عراقية، وبلاد ما بين النهرين لا أعرفها ولا تعرفني، وإذا كنتُ جميلة حقا ؟… فتلك من النعم التي أكرمني الله بها، وليست إلاّ من مهارات ربّي.

        وأما ردك فلم يثر حفيظتي ولم يغظني. إلاّ أنكم معشر رجال الصحارى والربع الخالي، تنافقون ولا تؤاخذني وتدّعون احترام المرأة !!.. وأنتم في أعمق أعماقكم من سلالة عبد الحميد التركي، أشد وأدهى تخلفا من البداوة والعصر الحجري. وأنا خير من يعرفكم… صدقني.

    1. الشكر الجزيل للصديق مهند النابلسي

  4. ,Tout simplement magnifique
    .je suis impatiente de vous relire
    Bonne et agréable journée.
    Maysoun

    1. C’est mon premier balbutiement en langue arabe.Je suis moi-même surpris des louanges de mes amis internautes.Merci beaucoup Maysoun la poétesse.

  5. ميسون الشاعرة الجزائرية الرائعة جعلتني ارغب بتعلم الفرنسية التي تصدر عنها كالعسل المصفى…

  6. مهند النابلسي، صباح الورد بعطر الورد وتربة الجسد. الله اخليك استاذي ويجبر بخاطرك.
    مودتي.
    ميسون

  7. إبراهيم يوسف إبراهيم يوسف

    كنا ننحدرُ من ضهر البيدر
    عندما رويت لك حكاية
    شاعرأغرقَ في مدح الخليفة

    وحينما لم يعطه شيئا…؟
    غادر المجلس وهو يردد

    “إن لم يكن منكم فضل لذي أدب
    فأجرة الخط أو كفارة الكذب” !!

  8. حرام عليكي كده يا ماريا المبجلة “الجميلة” وليه التحامل ده وشو علاقة اللبنان الجميل بمدن الملح الصحراوية والتخلف البدوي …والله ما يصحش الكلام ده وما هواش صحيح ابدا وربنا يجيب المعروف ويهدي النفوس وبلاش طقوس وبخور …ومدد يا سيدنا الشيخ مدد…وربنا يسعد قلبك ويروقك علينا فكلنا والله بنحبك ومش عايزينك تزعلي منا…

    1. إبراهيم يوسف إبراهيم يوسف

      “جَحَدتُها وَكَتَمتُ السَهمَ في كَبِدي
      جُرحُ الأَحِبَّةِ عِندي غَيرُ ذي أَلَمِ

      لَقَد أَنَلتُكَ أُذنًا غَيرَ واعِيَةٍ
      وَرُبَّ مُنتَصِتٍ وَالقَلبُ في صَمَمِ”

      خلِّيكِ حلوة يا سيدتي، كما نصحك مهند
      وبلاش مهاترات تنال من سحر عينيك

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أبلغني عبر البريد عند كتابة تعليقات جديدة.