قصص قصيرة

العتروس الشهيد

عبد الجليل لعميري

الأستاذ عبد الجليل لعميري – المغرب

5 تعليقات

أضف تعليقا

  1. إبراهيم يوسف إبراهيم يوسف

    لا تَحَفُّظَ من ناحيتي على الأقل، في استخدام بعض التعابير المحليّة والمصطلحات، ولا بأس من وجهةِ نظري فحسب، الخروج على بعض قواعد اللغة وصحّة المفردات؛ ما دام السياق العام واضحا.. وأما الفساد في ممارسة السلطة..؟ فلو اقتصرَ على العتروس الشهيد أو- العتريس عندنا – ومجزرة الكلاب الضَّالة لهانَ الأمر.!

    كنتُ في دورة دراسية؛ واقْتَرَحَ علي زميلٌ من عداد المشاركين، مرافقته للنزهة في حديقة “اللوكسنبورغ” القريبة من الفندق، حيث جرى ذات حين تصوير بعض المشاهد من فيلم البؤساء. رواية فيكتور هوغو عن التعسف في فرنسا والظلم الكبير، وحاجة المجتمع يومئذٍ لمثل هذه الرواية، كما حاجتنا اليوم إلى العتروس الشهيد..؟ وأعني ولو من بعض الزوايا الضيِّقة صدق ما أقول.

    تجوّلنا طويلا في أرجاء الحديقة، وخطر لنا أن نرتاح على مقعد ونتناول بعض “السندويشات”..؟ حينما أمطرتِ الدّنيا علينا وابلاً من الشتائم والغضب، ولعنات لم تكن في الحسبان.. دهمَتْنا كرصاص كتيبة إعدام الكلاب تنطلق في سوق “السبخة” من كل صوب، وقد اقترب منّا كلب سيدة تجلس في الجوار، وخطر لزميلي وصديقي أن يهش الكلب بتأشيرة من قدمه (المكسورة) ليبعده عنّا فحسب..!؟

    هكذا لم تتركِ العجوز صاحبة الكلب المحترم، شتيمة أو مسبَّة تعلمَتها من الطفولة حتى الكهولة، إلا وقذفتْ بها في وجهينا.. وهكذا فررنا بجلدينا من المكان على المقعد المقابل، وأبعدُ ما نبتغيه لا يتجاوز السترة والسلام. فهل رأيت بعينك يا صديقي كيف يوقِّرون الكلاب في بلاد “الشُّفار”..؟ وعندنا؛ إن أراد أحدٌ أن ينالَ من خصمِه ويحقِّرَه بالضّربة القاضية..؟ فيكفي أن يقولَ له يا ابن العاهرة أو يا ابن الكلب..!

    محبتي وتقديري العميق وخالص الأمنيات.

    1. Avatar عبدالجليل لعميري

      اللبس او الالتباس يخلق المفارقة….وتمة تتموقع السلطة والوعود الكاذبة….فلماذا حملة القتل ضد الكلاب؟ولماذا تنعث بضالة؟ وكيف تتستر السلطة على الاخطاء؟
      مع خالص المحبة استاذ يوسف

  2. Avatar عبدالجليل لعميري

    عن استعمال بعض الالفاظ المحكية او التعابير الدارجة : هناك نقاش في الموضوع واختلاف في الاراء…ولعل الراي الذي يبرر وجودها يفسر ذلك بتعبيرها عن وعي الشخصيات كما اشار الى ذلك باختين وهو وعي لصيق ببنية وثقافة مجتمع معين…تلك الالفاظ والتعابير تكون وظيفية شريطة( كما اشار الاستاذ يوسف )ان تحترم البناء العام للنص وان لا تشوش على الفهم…مع خالص المحبة

  3. Avatar إيناس ثابت

    بالرغم مما يحدث من استباحة للدماء
    على مساحة الكرة الأرضية
     فليس ما يبرر أبدا 
    إعدام القطط والكلاب وسائر المخلوقات.. مودتي

  4. Avatar دينا تلحمي

    صورة في إحدى الصحف المحلية أحدثت هزة وقشعريرة في الجسم ..ويا لبشاعة المنظر !

    ( كلبة ميتة وملقاة على رصيف أحد الشوارع وبجانبها أطفالها الصغار يحومون حولها ..)

    مجرم يقتل برصاص الغدر اليوم صباحاً كلبة( أم ) ومرضعة لسبعة جراو عمرها لم
    يتجاوز الأسبوع ويتركها بلا أم ولا مأوى ..!

    حتى الحيوانات لم تعد تنجو من أصحاب القلوب المتحجرة ..؟

    وحزن الكلب وبكى حين وصف أحد العملاء الخائنين بالكلب ..!!!!!

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أبلغني عبر البريد عند كتابة تعليقات جديدة.